مدرسة طمرة الابتدائية تحتفل بافتتاح أسبوع اللّغة العربيّة ومسيرة الكتاب وتكرم طاقم اللجنة

مدرسة طمرة الابتدائية تحتفل بافتتاح أسبوع اللّغة العربيّة ومسيرة الكتاب وتكرم طاقم اللجنة

كما تجتمع الحروف لتؤلّف الكلمة، كذلك تجمع اللغة بين أبنائها ومتحدثيها، وتآلف ما بين القلوب والأذهان. وانطلاقا مما جاء في الذكر العزيز “اقرأ”، و”إنا أنزلناه قرآنا عربيا”؛ فقد تلاقت نفحات الآيات مؤلّفة هذا الإيمان الكبير بالحفاظ على لغتنا العربية سليمة صافية وإنه، وحرصًا على لغتنا العربية، وحفاظا عليها مهيبة سليمة، ونقلها إلى الأجيال القادمة بشكل يليق بها وبهم، ويضمن حبهم لها، وتعلقهم بها، ويعزز انتماءهم إلى الثقافة العربية، وتراثها وتاريخها، ويقوي فخرهم بها، واهتمامهم بالمساهمة في رفع شأنها عاليا؛ فقد افتتحت مدرسة ابو الرمان الابتدائية يوم الأحد 17.3.2019 أسبوع اللغة العربية، الذي تخلله الكثير الكثير من الفعاليات والنشاطات والمحطات التي تمحورت حول اللغة العربية بجوانبها المختلفة.

افتتح البرنامج بعروض مميّزة وممتعة تحمل معنى لغويّا ساميا من قبل الصفوف الأولى والثّانية.

وقد استضافت المدرسة الكاتبة والمستشارة فهيمة عثمان-أبو الهيجاء، والّتي التقت بالصّفوف الرّابعة لتناقش معهم قصّتها الملهمة التي تحوي رسالة كبيرة ومحفّزة “اختراع كبير من طفل صغير” وتبثّ فيهم روح التحدّي والمثابرة في طريق العلم الطويل ” وليكن شعارك دوما أنّك تستطيع”. فكان اللّقاء ممتعا مثريا ومحفّزا، بوركت خُطاك كاتبتنا المبدعة.

كما استضافت المدرسة الدّكتور شرف حسّان، والذي التقى بدوره مع طلّاب الصفوف الخامسة لموضوع دار حول اللّغة العربيّة هُويّة وانتماء..

وكان اللقاء شائقا جدّا إذ حاور الدكتور شرف الطلّاب بموضوعات حول استعمالات اللّغة العربيّة في حياتنا اليوميّة، والخطورة من استبدالها وخلطها بلغات اخرى، والتحدّيات الكبيرة الّتي تواجهنا في الحفاظ على لغتنا وهويّتنا.
دمت للعلم واللّغة منفعة كبيرا أستاذنا الكريم.